السفارة التشيلية بدمشق تهدي كلية اللاهوت الخاصة مجموعة من الكتب الفلسفية

 الصفحة الرئيسية أخبار وفعاليات الكلية 

الأحد, 30 تشرين الأول, 2022


في إطار التعاون بين السقارة التشيليّة وكلّيّة اللاّهوت الخاصّة بدمشق وبهدف الاطلاع على ثقافة الاخر والانفتاح عليه أهدت السفارة التشيلية بدمشق كلية اللاهوت الخاصة مجموعة من الكتب الفلسفية باللغة الاسبانية لكبار كتاب الفلاسفة التشيليّين لما لها من قيمة عالية من الفكر الفلسفي والانساني التشيلي.

 بيّن القائم بأعمال السفارة التشيلية بدمشق باتريسيو بريكله أن هذه الكتب التي نهديها اليوم لمكتبة الكلية تتمتع بقيمة عالية من الفكر الفلسفي والانساني التشيلي حيث تنوعت بين كتب فلسفية واخرى تتحدث عن اشكالية الميتافيزيقيا وعن الاخلاقيات اضافة الى كتب تحوي الشعر التشيلي باعتباره يتضمن روح فلسفية عالية. ولفت الى ان هذه المكتبة ستكون فرصة لقراءة الكتب الفلسفية باللغة الاسبانية مع اللغتين الفرنسية والانكليزية مبينا ان هذه الكتب هي لمجموعة واعدة وكبيرة من الفلاسفة التشيليين الذين اسسوا لنهضة كبيرة في الفلسفة التشيلية في ستينيات القرن الماضي التي ازدهرت فيها الفلسفة. وأشار بريكله الى امكانية اقامة تعاون بين كلية اللاهوت وبعض الكلّيّات التشيلية مبينا ان هناك وفد من تشيلي سيقوم بزيارة الى سورية في الشهر الخامس من العام القادم لزيارة بعض الجامعات الخاصة والعامة لتوقيع اتفاقيات ونشاطات بين البلدين.

عميد الكلية الارشمندريت الأستاذ الدكتور يوسف لاجين اشار الى ان هذه الكتب المقدمة من قبل السفارة التشيلية الى كلية اللاهوت جاءت بهدف التعاون بين الكلية والجامعات في تشيلي متمنيا ان يكون هناك نافذة ثقافية جديدة منفتحة على العالم الاوروبي باعتبار ان الفلسفة قاعدة اساسية للاهوت ونعلمها فترة سنتين في الكلية لافتا الى ان اغلب الفلاسفة هم اجانب من المانيا واوروبا وتشيلي ولذلك فان هذه العلاقات من اجل خدمة هذه الكلية ورقي التعليم فيها.

المطران نيقولا أنتيبا النائب البطريركي العام بدمشق ونائب رئيس مجلس الأمناء في الكلّيّة أشار بين في تصريحه الى انه لا يوجد هناك اي تقدم او تطور لاي كلية او جامعة دون الانفتاح على الاخر حيث ان هذه الكلية التي احدثت مجددا تسير بنفس الخط التي تسير به سورية نحو الانفتاح على الغرب والشرق وكل العالم.

ورأى المطران انه لا يمكن ان يكون هذا الانفتاح الا بواسطة الفكر الذي يمكن الحصول عليه عن طريق الكتب ونتطلع من خلالها على كل الاديان والكتب والتعاليم الدينية المقدسة شاكرا السيد الرئيس الدكتور بشار الاسد بإصداره مرسوم لإحداث هذه الكلية التي ستكون تتويجا لمسيرة طويلة في درب الفضيلة والعلم

.

حضر التسليم أمين الكلية الأب أ. رافي حلاوة والمستشار القانوني في الكلّيّة الأرشمندريت أ. أنطون مصلح وأمين المكتبة السيّدة باسكال خلاط والدكتور علي حمود وعدد من طلاب الكلية.



اقرا أيضاً في: أخبار وفعاليات الكلية




عدد المشاهدات: 908

التعليقات


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها